#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
ثقافة وأدب

قريبا.. صدور رواية “أنا مى زيادة” لعلي حسن

يصدر قريبًا رواية “أنا مي زيادة” للروائي على حسن، عن مركز إنسان للنشر والتوزيع، وهي رواية تتناول سيرة واحدة من أشهر الكاتبات العربيات.
“الرواية تقتحم حياة مي زيادة التي لم تكن هادئة يومًا، وتكشف أسرارها بنبل دون منفعة، وتتجاوز التاريخ والسيرة الذاتية، وتتشابك مع الحاضر الذي لا ينفصم عن الماضي أبدًا، وتكشف لنا مأساة المرأة العربية، التي لم ولن ينصفها المجتمع العربي مهما ادعى المدعون، وكذب الكاذبون أو اعتقدت المرأة ذاتها بأنها نالت شيئًا من حقوقها، فالزمن دائر بلا إنقطاع، وأشباه مي كثيرات، سواء كان ذلك بالأمس أو اليوم أو الغد، وجميعهن محاصرات مثلها بالكثير من السدود والعوائق التي تحول دون انطلاقهن وتألقهن وتحققهن”.
يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تناول حياة الكاتبة العبقرية مي زيادة فقد كانت آخر الروايات التي كتبت عنها هي رواية “مي: ليالي إيزيس كوبيا… ثلاثمائة ليلة وليلة في جحيم العصفورية للروائي الجزائري واسيني الأعرج، والتي صدرت الرواية لأوّل مرة في العام 2017 عن دار موفم للنشر في الجزائر. ودخلت في القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2019، المعروفة باسم “جائزة بوكر العربية”، وتناول “واسيني الأعرج” في هذه الرواية حكاية تدور حول حياة الكاتبة اللبنانية مي زيادة، التي تُصاب بحالة كآبة، فتركن للعزلة التي كان من بين أسبابها وفاة من أحبتهم، وجهدها الثقافي الكبير تجاه المرأة، ورفضها أيضًا كمسيحية ولبنانية، مرورًا بمصابها بابن عمها جوزيف الذي قودها إلى مستشفى الأمراض العقلية “أو العصفورية كما يشتهر” طمعًا في مالها.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: