الإعلانات
آخر الأخبارأخبار عالمية

خارجية النمسا تستدعي السفير التركي

استدعت وزارة الخارجية النمساوية، اليوم السبت، السفير التركي لدى فيينا، أوزان جيخون، على خلفية أعمال عنف بين متظاهرين أكراد وشباب من الجالية التركية المحلية في المدينة.

وقالت الخارجية النمساوية إنها “دعت” السفير التركي إلى الوزارة للحديث حول الاضطرابات التي شهدتها فيينا.

واندلعت يوم 24 يونيو اضطرابات غير مسبوقة في فيينا بين مشاركين في مظاهرة كردية لحماية حقوق النساء جرت في المنطقة الـ10 بالمدينة، وشباب أتراك كانوا يصرخون شعارات قومية بينها مؤيدة لحركة “بوز كورد” وحاولوا إحباط المسيرة.

ولمنع اندلاع اشتباكات مباشرة بين الطرفين قررت السلطات المحلية إشراك الشرطة التي فصلت بين الطرفين، إلا أن ذلك تحول إلى مواجهات بين قوات الأمن والشباب الأتراك.

ولقيت هذه الأحداث استنكارات واضحا من قبل حكومة النمسا، وقال رئيس الوزراء، سيباستيان كورتز: “لن نسمح بنقل النزاعات من تركيا إلى النمسا وإشعالها في شوارعنا”.

الإعلانات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات