الإعلانات
آخر الأخبارمشاركات وترجمات

“شاهد” فتاة سعودية تُشعل المواقع غضباً بتحريضها الفتيات على هذا الفعل المُنافي والصادم!

تصدر هاشتاج #منال_واستراحات_البنات، التريند في السعودية، بعدما قامت فتاة سعودية تُدعى منال، بتوجيه دعوة إلى الفتيات للذهاب إلى الاستراحات أسوةً بالشباب، والبقاء فيها عاماً كاملاً دون محرم أو مُرافق.

وظهرت “منال” في مقطع فيديو تقول: “وجدت فكرة أعجبتني، تقوم مجموعة من الفتيات باستئجار شاليه أو استراحة بعقد سنوي، أي طوال العام، والمجموعة المُتفرغة تذهب هناك”.

وأضافت منال: “يذهبون ويلعبون ويشاهدون الأفلام، ويسبحون، يقومون بإقامة حفلات شواء، لكن هناك عائلات ترفض ذلك رغم أن بناتهم يكونون في مأمن، رغم أنه من الأفضل أن يوافقوا بدل أن تضيع الفتاة وقتها في الأسواق والكافيهات”.

وأثار كلام منال جدلاً بين سعوديين يرفضون اتباع الانفتاح الذي يدعو له ابن سلمان، ويصرون على الاحتفاظ بعادات وتقاليد المجتمع المُحافظ.

فكتب مُغرد مُبدياً اعتراضه: “قالت أن الهدف من هالفكرة يضيعون وقت فراغهم !!! الفراغ نعمة ليستغل بالطاعات وقضاء الحاجات وإنجاز المسؤوليات ،، الله يرزقني فراغهم”.

ووصف آخر دعوة منال بـ”قلة الأدب”، وكتب: “قلة ادب … الله يكفينا شرهنْ ويصلحهن”.

وناقش مُغرد باسم أحمد، فكرة منال من ناحية دينية، وكتب: “بتسنّ سنة سيئة وبتاخذ وزرها ووزر من بيعملها إلى يوم القيامة”.

وأضاف: ” صلاة المرأة في بيتها خير من صلاتها في المسجد هذا من الناحية الدينية، فمن باب اولى بجميع نواحي الحياة الأخرى للمرأة انها تكون في بيتها وبإذن زوجها. عسى الله يصلح الحال، والله قمت اشيل هم تربية أولادي وأنا ما بعد تزوجت”.

ولم تكن المرة الأولى التي يُثار فيها جدلاً حول تواجد فتيات سعوديات في استراحات لوحدهن، حيث انتشر في وقت سابق، فيديو  لمشاجرة جماعية وقعت في إحدى الاستراحات بين فتيات ومجموعة شباب، ما جعل المغردون يتسائلون آنذاك عن السبب الذي يجعل شبابا يتجمعون مع فتيات في استراحة، فيما استنكر كثيرون هذا “الاختلاط بين الجنسين” لكونه “منافيا للأخلاق”.

الإعلانات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات