#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
إقتصاد

70 مليون يورو دعم أوروبي إضافي للسودان

 

أعلن مفوض إدارة الأزمات والشؤون الإنسانية بالاتحاد الأوروبي، جانيز ليناريتش، تقديم 70 مليون يورو دعم إضافي للسودان.

وأشاد المسؤول الأوروبي الذي وصل الخرطوم الأربعاء في زيارة رسمية لبحث قضية الفارين من إقليم تقراي، بموقف السودان تجاه اللاجئين الإثيوبيين، واتباعه سياسة “الأبواب المفتوحة”. 

وبحث جانيز مع رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، وعضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي، كل على حده، ملف اللاجئين الإثيوبيين، وسير عملية الانتقال والسلام في البلاد على ضوء اتفاق جوبا. 

وأكد حمدوك، خلال اللقاء، حرص السودان على تعزيز التعاون مع الاتحاد الأوروبي لضمان السلام والاستقرار بالبلاد والإقليم، مُشيداً بمواقفه الداعمة لحكومة الفترة الانتقالية.

 من جانبه، قال محمد حسن التعايشي، إن اللقاء ركز على تأكيد دعم الاتحاد الأوروبي للحكومة الانتقالية، خاصة فيما يلي دعم إجراءات بناء سلام مستدام وشامل في السودان.

وأضاف أن مفوض الشؤون الإنسانية بالاتحاد الأوروبي وقف خلال اللقاء على استعدادات الحكومة الانتقالية لإكمال بناء السلام مع الأطراف التي لم توقع على الإتفاق.

كما تطرق الجانبان لاستعدادات الحكومة لبناء نقاشات متينة حول الإنتقال الديمقراطي، فيما يتعلق ببناء الآليات المناط بها ذلك وعلى رأسها مفوضية الانتخابات بجانب إدارة حوار حول نظام الحكم.

وناقش المفوض الأوروبي مع التعايشي، أيضا تناول تطورات الأحداث في إثيوبيا وأثرها على السودان والإقليم.

ومن المقرر توجيه الدعم الإضافي الأوروبي لصالح برنامج دعم الأُسر السودانية (ثمرات) وهو دعم حيوي لمساعدة الحكومة لضمان توفير شبكات الحماية الاجتماعية للمواطنين للحد من آثار تعقيدات الفترة الانتقالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: