آخر الأخبارأخبار عربية

28 مرشحا لرئاسة ليبيا يرفضون تأجيل الانتخابات

رفض 28 مرشحا لرئاسة ليبيا، مساء الأربعاء، تأجيل الانتخابات التي كان من المقرر إجراؤها الجمعة المقبل، مطالبين بالالتزام بالموعد الجديد 24 يناير المقبل، كموعد نهائي للاستحقاق الرئاسي.

وأصدر 28 مترشحا ومترشحة في الانتخابات الرئاسية الليبية من المناطق الليبية المختلفة، عقب اجتماع في منطقة جودائم بمدينة الزاوية، بيانا أعلنوا فيه موقفهم من الأحداث الأخيرة المتعلقة بالمسار الانتخابي.

وأكد المرشحون أن اجتماعهم جاء لمانقشة ما يترتب على تعطيل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية من أخطار محتملة، وعبروا عن أسفهم لهذا التعطيل.

وأعرب البيان المشترك عن استياء الليبيين وخيبات أملهم نتيجة تأجيل الاستحقاق، مؤكدين أهمية احترام سيادة ليبيا وعدم السماح بالتدخل في شؤونها.

وأكد البيان” إيمان المرشحين الرئاسيين التام بالتداول السلمي على السلطة واعتبار صندوق الاقتراع هو الطريق الوحيد لبناء الدولة، واحترام إرادة الشعب الليبي ورغبته في المضي قدما في المسار الانتخابي”.

كما شددوا على أهمية عدم مصادرة حق الليبيين في اختيار من يمثلهم في رئاسة الدولة، مطالبين المفوضية العليا للانتخابات بالإعلان عن القائمة النهائية للمرشحين للانتخابات الرئاسية والأولية للمرشحين للانتخابات البرلمانية، بأسرع وقت ممكن.

كما رحبوا بإعلان المفوضية 24 يناير المقبل كمقترح لموعد نهائي للجولة الأولى في الانتخابات الرئاسية، ورفضهم الدخول في أي مراحل انتقالية أخرى.

واختتم البيان الرئاسي مطالبا مجلس النواب الليبي والدول المتدخلة في الشأن الليبي والبعثة الأممية بتحمل مسؤولياتهم تجاه الانتخابات واحترام إرادة الليبين ودعمها وعدم الانتقائية في التعامل مع المرشحين.

تأجيل الانتخابات

وصباح اليوم الأربعاء، أعلنت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات اقتراحها تأجيل الجولة الأولى من الانتخابات إلى 24 يناير/كانون الثاني 2022.

وقالت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، إنه وفقا لما ورد بالمادة (43) من القانون رقم (1) لسنة 2021 بشأن انتخاب رئيس الدولة وتحديد صلاحياته، وتعديلاته، والتي تنص على أن تُعلن المفوضية عن تأجيل عملية الاقتراع، ويحدد مجلس النواب موعداً آخر لإجراء عملية الاقتراع خلال 30 يوماً، فإنها تقترح بعد التنسيق مع البرلمان أن يؤجل يوم الاقتراع (للجولة الأولى) إلى 24 يناير/كانون الثاني 2022، على أن يتولى مجلس النواب العمل على اتخاذ الإجراءات الكفيلة بإزالة حالة القوة القاهرة التي تواجه استكمال العملية الانتخابية.

وانتهت اللجنة المشكلة من مجلس النواب الليبي لمتابعة العملية الانتخابية، إلى “استحالة” إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية خلال موعدها المحدد بعد يومين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: