#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
آخر الأخبارأخبار عالمية

مصمم إعلانات إعادة انتخاب ترامب خلف القضبان بسبب “مواد إباحية عن الأطفال”

ألقت السلطات الأمريكية القبض على خبير سابق ساعد بتصميم إعلانات وسائل التواصل الاجتماعي لحملة إعادة انتخاب الرئيس السابق، دونالد ترامب، لعلاقته بـ”توزيع مواد إباحية عن الأطفال”.

وتم اتهام روبن فيراستيغي (27 عاما)، بـ”توزيع مواد ذات محتوى إباحي للأطفال”، وفقا لبيان صادر عن إدارة شرطة العاصمة واشنطن.

وجاء في البيان أنه “بين مارس 2020 وفبراير 2021، كشف تحقيق أن المشتبه به (فيراستيغي) قام بتوزيع واستلام وحيازة صور لمواد إباحية للأطفال”.

وبحسب موقع “LinkedIn”، عمل الخبير الرقمي هذا في تصميم الإعلانات لمؤتمر مجلس الشيوخ الجمهوري من مارس 2019، حتى يوليو 2020.

مصمم إعلانات إعادة انتخاب ترامب خلف القضبان بسبب

وكان روبن فيراستيغي يعمل مؤخرا في منظمة “مواطنون لحلول الطاقة المسؤولة” غير الربحية، في حين ذكرت “دايلي بيست” أنه لم يعد يعمل هناك اعتبارا من يوم السبت، وقال متحدث باسم المنظمة غير الربحية لصحيفة “دايلي بيست”: “إن تفاصيل الادعاءات ضد السيد فيراستيغي مأساوية وصادمة.. لم يعد يعمل في المنظمة، ونحن على استعداد للتعاون الكامل مع طلبات إنفاذ القانون في هذا الشأن، إلى أي حد مطلوب”.

وبدأ عملاء خاصون في وزارة الأمن الداخلي الأمريكية بالتطلع إلى فيراستيغي، أثناء التحقيق مع مجموعة من 18 شخصا على الأقل، قالوا إنهم “يتاجرون في المواد الإباحية للأطفال”، وفقا لوثائق المحكمة.

مصمم إعلانات إعادة انتخاب ترامب خلف القضبان بسبب

أشار المحققون إلى أن هناك شبهة بأن فيراستيغي استخدم اسم المستخدم “Landon” في الدردشة الجماعية، واستخدم المقبض “somethingtaken”.

وفي إحدى حالات التواصل، قيل إن فيراستيغي قد أخبر مستخدمًا آخر بأن “الأطفال” هم “مفضلته المطلقة”، وفقا لـ”دايلي ميل”.

بعد اقتحام الكابيتول الأمريكي بواشنطن في 6 يناير، نشر فيراستيغي صورة لمبنى الكابيتول في “إنستغرام”، وكتب تعليقا على ذلك: “أمريكا ستنتصر”.

مصمم إعلانات إعادة انتخاب ترامب خلف القضبان بسبب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: