#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
آخر الأخبارأخبار عربية

محققة المحكمة الجنائية في الخرطوم لبحث تسليم البشير

ينتظر أن تصل محققة المحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، في زيارة غير معلنة تستغرق ثلاثة أيام، تجري مشاورات مع المسؤولين السودانيين، تتعلق بتسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية.

وبحسب صحيفة “الانتباهة”، قالت مصادر لصحيفة “الشرق الأوسط”، إن فاتو بنسودا ينتظر أن تصل إلى البلاد في غضون الساعات المقبلة، وبرفقتها وفد رفيع من المحكمة الجنائية الدولية، لتبحث مع الحكومة الانتقالية تسليم المطلوبين لمحكمتها.

وستلتقي المحققة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، على أن تلتقي رئيس السيادة عبد الفتاح البرهان إلى جانب عدد من المسؤولين المعنيين، وقادة سياسيين وقادة مجتمع مدني، ولم تعلن المحكمة الزيارة لأسباب ذات طابع أمني.

وتطالب المحكمة الجنائية الدولية بتسليمها كلا من الرئيس المعزول عمر البشير، ووزير دفاعه وقتها عبد الرحيم محمد حسين، ووزير الدولة بالداخلية في ذلك أحمد محمد هارون، بعد أن أصدرت مذكرات قبض بحقهم منذ عام 2009.

ويطالب مواطنو دارفور وحركات مسلحة، بتسليم البشير ورفاقه لمحاكمتهم في محكمة لاهاي، كما نصت اتفاقية السلام الموقعة مع الحركات المسلحة الدارفورية على تسليم المتهمين، بيد أن السلطات السودانية لم تتخذ قرارا واضحا بشأن تسليم الرجال الثلاثة، وراج في وقت سابق، أن هناك عدة احتمالات للتعامل مع قضيتهم، من بينها محاكمتهم في السودان، أو في بلد ثالث، أو نقلهم إلى لاهاي.

ويقبع الرجال الثلاثة في السجن المركزي “كوبر”، فيما تجري محاكمة البشير وحسين و28 آخرين، على جريمة تقويض النظام الدستوري، والانقلاب على الحكومة الشرعية في يونيو/حزيران 1989، وهي تهم تصل عقوبتها إلى الإعدام، فيما ينتظر أن يخضع هارون للمحاكمة على جرائم فساد وجرائم أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: