#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
آخر الأخبارأخبار عربية

قيادي في “المؤتمر الشعبي” السوداني: الشعب ضد التطبيع والحكومة الحالية لا تمثله

قال القيادي في حزب “المؤتمر الشعبي” السوداني، إدريس سليمان، اليوم الأحد، إن حكومة بلاده الحالية ليست حكومة الشعب السوداني، بل هي تتبع للأجندة الخارجية.

وأجرت قناة “الميادين” حوارا مع سليمان، اليوم الأحد، أكد من خلاله وجود فشل سياسي واقتصادي وأمني في الإدارة الحالية، ولا آفاق حاليا لنجاح تلك الإدارة في مواجهة التحديات في ظل عدم وجود أي خطة لذلك.

وأشار إلى أن الشعب السوداني ضد التطبيع مع إسرائيل، وما توصلت إليه الإدارة الحالية يناقض تطلعات الشعب، لافتا إلى أن “هناك قوى دولية من بينها السعودية سعت إلى وصول الإدارة الحالية إلى السلطة”.

وشدد القيادي في المؤتمر الشعبي السوداني، على أن “الإدارة الحالية لا تمثل أبداً الشعب السوداني وتطلعاته وهي صناعة خارجية، وبأن الحكومة الحالية فشلت في كل شيء ولا مبرر لبقائها”، معتبرا أن “الحل يكمن في توافق شامل وانتخابات مبكرة”.

ويتزامن حديث إدريس سليمان مع حلول الذكرى الثانية للثورة السودانية، وخروج آلاف المحتجين السودانيين إلى شوارع العاصمة الخرطوم ومدينة أم درمان للمطالبة بالإسراع في إجراء الإصلاحات.

يذكر أنه في 23 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، أعلنت السودان، الموافقة على تطبيع العلاقات مع إسرائيل برعاية أمريكية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: