#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
آخر الأخبارأخبار عربية

عبير موسي: سنحتل شوارع تونس قريبا لوقف الإخوان

رفضت رئيسة الحزب الدستوري الحر بتونس، الأحد، “مخطط التهدئة” الذي يحاول الإخوان الترويج له، قائلة: سنحتل شوارع تونس قريبا لوقف التنظيم.

وقالت عبير موسي إن حل الأزمة في تونس ليس بالتهدئة والسقوط في فخ التنويم الإخواني.

حديث موسي، الأحد، جاء خلال وقفة احتجاجية بمحافظة سوسة الساحلية، بحضور رئيسي اتحادي الشغل ونقابة رجال الأعمال.

وحذرت من مخطط حركة النهضة لخلق فرص توافق مسموم جديدة مع كل من يمكن “السمسرة” معه مثل رئيس الحكومة الأسبق الشاهد.

وأكدت أن ما تشتغل عليه الحركة الإخوانية اليوم هو “شيطنة معارضيها واستقطاب قيادات النظام السابق وفاشلي الأحزاب الأخرى كما وصفتهم عبر قاعدة تونس للجميع المزيفة”.

وأضافت: “لا للحوار مع أصحاب الدمار”، مؤكدة أن أي حوار تكون فيه النهضة طرفا هو خيانة لتونس وفساد حقيقي باعتبارها من أوصل البلاد لما هي فيه.

رئيسة الحزب الحر دعت التونسيين إلى التيقظ واستيعاب ما فعلته النهضة وداعموها بالبلاد؛ إذ باتت الدولة التونسية مرهونة لدى المؤسسات المالية الدولية.

موسي قالت إن كل من تعامل مع النهضة وهادنها طوال السنوات الأخيرة سبب معها في غرق تونس في الديون.

ولفتت إلى أن المزايدة على مشاكل تونس واستعمالها إعلاميا باتت عملة أغلب الطبقة السياسية والمنظمات الوطنية.

رئيسة الحزب الحر قالت في كلمتها إن النهضة تتعمد مقايضة التونسيين بحلول وهمية تذلهم بها ولا ينال نفعها سوى مواليها والمتواطئين معها وفي القطاعات جميعا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: