#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
أخبار منوعة

سلوك مسيئ لسيدتين يتسبب في تحويل مسار طائرة وهبوطها اضطراريًا.. تفاصيل

تسببت سلوكيات مسيئة بدرت من مسافرتين أثناء تواجدهما على متن رحلة داخلية تابعة لشركة طيران الخطوط الجوية الأمريكية في تحويل مسار الطائرة وهبوطها اضطراريًا قبل وصولها إلى وجهتها الأساسية، وفي أعقاب ذلك أُلقي القبض على السيدتين.
وتداولت تقارير وسائل إعلام تفاصيل ما شهدته الرحلة الجوية،موضحة أنها كانت متجهة في الأساس من مدينة “دالاس” بولاية “تكساس” الأمريكية إلى “لوس أنجلوس” بولاية “كاليفورنيا” لكن تم تحويل مسارها لتهبط في ولاية “أريزونا”، وذلك في الـ24 من فبراير الماضي، على خلفية ترديد سيدتين من المسافرين إهانات عنصرية وألفاظ مسيئة وغير مقبولة، وليس هذا فحسب، حيث تبين أن إحداهما بصقت في وجه راكب طلب منهما التوقف عن سلوكهما.
 
وأضافت التقارير أنه في ظل مواصلة السيدتين “كيلي بيتشاردو” ذات الـ30 عامًا، و”ليزا رودريجيز” وعمرها 29 عامًا، لسلوكهما فقد شرع الراكب الذي بصقت إحداهما في وجهه في تصويرهما، لكنهما أطاحتا بيده لمنعه من التصوير.
وهبطت الطائرة اضطراريًا بعد ذلك في ولاية “أريزونا”، وأُلقي القبض على السيدتين بتهمة الإساءة اللفظية والاعتداء على مسافرين آخرين وأفراد من طاقم الطائرة، وفقًا لما أوردته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.
وقررت شركة الخطوط الجوية الأمريكية حظر السيدتين من السفر على متن رحلاتها مستقبلًا، مع الإشارة إلى أنها تجري تحقيقًا في الواقعة وتتعامل مباشرة مع عملائها المتضررين من سلوك السيدتين، كما توجهت في بيان لها بالشكر لأفراد طاقم الطائرة مؤكدة على تعاملهم الاحترافي مع الموقف.
ووصفت شركة الطيران سلوك السيدتين بكونه مسيئًا وغير مقبول، وفي الوقت ذاته قال مسئول في شرطة مدينة “فينيكس” بولاية “أريزونا”، والتي أُلقي فيها القبض على السيدتين، في بيان إن الشهود أفادوا بأن السيدتين كانتا ترددان إهانات عنصرية وعندما حثهما أحد المسافرين على التوقف عن استخدام مثل هذه الألفاظ انزعجت “كيلي بيتشاردو” وبصقت عليه، كما منعته السيدة الأخرى عنوة من تصوير الواقعة.
يشار إلى أنه في أعقاب القبض على السيدتين، واصلت الطائرة رحلتها إلى “لوس أنجلوس” بدون أي معوقات أخرى.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: