الإعلانات
آخر الأخبارأخبار منوعة

دكتوراه فخرية لـ”كلب” في أمريكا.. يعالج الاضطرابات النفسية

واحتفلت كلية فرجينيا تيك للطب البيطري، مثل معظم الجامعات، بدفعة عام 2020 بحفل فريد من نوعه عبر الإنترنت، وذلك لاشتمال الدفعة المتخرجة على الكلب موس، وفقا لشبكة “سي إن إن” الأمريكية.

وحصل “موس” على شهادة الدبلوم الخاصة به من كلية فرجينيا ماريلاند للطب البيطري، ليصبح طبيبا رسميا، وهو يبلغ 8 أعوام وعمل كحيوان علاجي في الجامعة الأمريكية منذ عام 2014.

ويعد موس واحدا من الـ4 كلاب العلاجية والسفراء في الكلية للتوعية بالصحة العقلية الذين ساعدوا الطلاب على التعامل مع الاضطرابات النفسية بأكثر من 7500 جلسة استشارية.

وإلى جانب حضور مباريات كرة القدم، وتوجيهات وإرشادات الطلاب الجديدة، يساعد موس أيضا الطلاب على التعامل مع القلق والصدمات وغيرها من مشكلات الصحة العقلية، وفقا لمالكه المستشار في الكلية، ترينت ديفيس.

وأطلق ديفيس، الذي عمل في مركز كوك للإرشاد النفسي لمدة 10 أعوام، برنامج العلاج بمساعدة الحيوانات في المدرسة لتزويد الطلاب بنوع آخر من الراحة النفسية.

وقال ديفيس عن كلبه موس: “هؤلاء الطلاب يرون موس على أنه شخص سيقبلهم كما هم، ولا يقلقون بشأن الحكم عليهم”.

وأضاف: “الطلاب هنا يتحدثون كثيرا عن الطريقة التي كسر بها موس وصمة العار المتعلقة برعاية الصحة العقلية في الحرم الجامعي”.

وبالإضافة إلى الدكتوراه الفخرية التي حصل عليها في مركز كوك للاستشارات، الجمعة الماضي، فاز موس (من فصيلة لابرادور) بجائزة الطبي البيطري للجمعية البيطرية بولاية فيرجينيا عام 2019.

وشخص الأطباء في وقت سابق من هذا العام، إصابة الكلب موس بسرطان البروستاتا، وذلك بعد ملاحظة ديفيس وجود دم في بول كلبه بعد أسبوع من عيد ميلاده الـ8 في فبراير/ شباط الماضي.

الإعلانات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات