#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
إقتصاد

دعم أمريكي لقطاع الزراعة السوداني

أعلنت وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية، عن الاتفاق مع الولايات المتحدة على توطيد التعاون بين البلدين في مجال الزراعة.

والتقت الدكتورة هبة محمد علي وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية المكلفة، اليوم السفير كيب توم المندوب الدائم للولايات المتحدة منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة في روما.

وتم الاتفاق خلال اللقاء على توطيد التعاون بين البلدين في مجال الزراعة وتطويره عبر التقنيات الأمريكية الحديثة في السودان، بالتعاون مع الجامعات الأمريكية الكبرى، وذلك بفتح آفاق جديدة في الاستثمار الزراعي الخاص بالقيمة المضافة وقطاع تكنولوجيا الري للمساعدة في تنمية وتطوير القطاع الزراعي السوداني.

وأكدت وزيرة المالية على أن الحكومة الانتقالية  بالسودان تعمل على تطوير قطاع الزراعة والذي يمثل الأساس للاقتصاد السوداني، ونقطة الارتكاز في نهضة السودان، شريطة أن يتم تطويره عن طريق إدخال التكنولوجيا الحديثة التي سوف تُحدث طفرة حقيقية في الكميات والجودة النوعية.

من جانبه، أشاد كيب توم، بإمكانيات السودان في مجال الزراعة، موضحًا أنه يمكن للسودان أن يكون الضوء الساطع عبر أفريقيا والشرق الأوسط، بما يمتلكه من موارد طبيعية ضخمة إضافة إلى الموارد البشرية.

وأكد توم أن الولايات المتحدة ستقف بجانب السودان حتى يتحقق ذلك.

وكشف عن زيارة وفد مكون من رؤساء عشرة شركات زراعية كبرى للسودان خلال الفترة القادمة .

كانت قد أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية دعمها للسودان في كل المجالات بعد رفع اسمها من القائمة السوداء .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: