#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
آخر الأخبارأخبار عالمية

الأمم المتحدة: إدارة بايدن يجب أن تنصف ضحايا التعذيب في معتقل غوانتانامو

قال خبراء الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، إن المراجعة التي ستجريها إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، يجب أن تنصف ضحايا التعذيب في معتقل غوانتانامو.

وكانت المتحدثة الصحفية للبيت الأبيض جين بساكي، قالت في وقت سابق إن هناك خططا للإدارة الأمريكية تهدف إلى إغلاق سجن غوانتانامو في كوبا.

واستحدث الجيش الأمريكي معتقل غوانتانامو في عهد الرئيس الأسبق جورج بوش الابن، في غمرة ما أطلق عليه “الحرب على الإرهاب” التي شنها إثر أحداث الـ11 من سبتمبر 2001.

ومر على المعتقل منذ افتتاحه في 2002 في قاعدة أمريكية في خليج غوانتانامو في كوبا 800 شخص أوقفوا بتهم تتعلق بالإرهاب.

ومع أن الرئيس السابق باراك أوباما تعهد بإغلاق هذا المعتقل لارتباطه بالتعذيب والتوقيف العشوائي، إلا أن ولايته الأولى انتهت وكذلك الثانية وما زال المعتقل قائما ويقبع وراء قضبانه 41 شخصا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: