#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
عالم الرياضة

الأزمات تتزايد على يوفنتوس قبل مواجهة برشلونة

يصطدم يوفنتوس الإيطالى ببرشلونة الإسبانى في قمة الجولة الثانية من دور المجموعات بدورى أبطال أوروبا 2020/2021، فى تمام العاشرة مساء غد الأربعاء، على ملعب يوفنتوس، وفى ظل الاستعدادات للمواجهة النارية بين الفريقين سقط الفريق الإيطالى في فخ الأزمات، بعد تعرض نجم دفاعه ليوناردو بونوتشى للإصابة في مواجهة هيلاس فيرونا التي انتهت بالتعادل بهدف واحد لكل من الفريقين، ليلة الأحد، في مباراة الجولة السادسة من الكالتشيو.

وتزايدت الأزمات وسوء الحظ الذى رافق يوفنتوس منذ انطلاقة الموسم الجديد 2020/2021، الذى لم يستطع السيدة العجوز تحقيق الفوز فيه سوى مرة واحدة بالإضافة إلى احتساب فوزه بانسحاب نابولى في المباراة التي لم يحضر فيها الخصم لأرض الملعب بسبب أزمة فرض الحجر الصحى على الفريق نظرًا لمخالطتهم للاعبى جنوى المصاب من بينهم 17 فردًا حينها بفيروس كورونا.

بدأ موقف يوفنتوس في التعقيد منذ إصابة باولو ديبالا الذى لم يتعاف بنسبة 100٪ حتى الآن، ثم إصابة النجم البرتغالى كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا بالإضافة لمشاكل مرحلة الإعداد لأرون رامسي وآرثر وبيرنارديسكى، وإصابة ديان كولوسيفسكي بفيروس كورونا، والذى عاد لصفوف اليوفى في مواجهة هيلاس فيرونا ولكنه بدأ المباراة على مقاعد البدلاء، وتزايدت أوجاع السيدة العجوز بإصابة ليوناردو بونوتشى، الذى بات مهددًا بالغياب عن مواجهة برشلونة.

وكان المدافع المخضرم قد أجبر على الخروج من المباراة ضد فيرونا بعد نصف ساعة من بداية الشوط الثاني بسبب مشكلة عضلية في فخذه وهناك قلق من نتيجة اختبارات تقييم مدى الإصابة، وهناك خوف من تعرضه للإجهاد، وفي حالة غيابه عن المباراة بالتزامن مع غياب كيليني ودي ليخت بالفعل، سيكون لدى بيرلو حقًا أزمة في الجناح الخلفي، مع توفر دانيلو وديميرال فقط.

وينتظر أندريا بيرلو مدرب يوفنتوس حاليا نتيجة فحوصات بونوتشى، ونتيجة مسحة كورونا الثالثة للنجم البرتغالى كريستيانو رونالد لتحديد خطته لمواجهة برشلونة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: