#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
غير مصنف

أطباء ينجحون في “زراعة قلب بشري” رغم سقوط المروحية التي كانت تنقله

ووقوعة مرة أخرى من يد المسعف

ذكرت صحيفة Independent البريطانية، أن قلباً بشرياً يعود لمتبرعٍ كان على متن طائرة مروحية تعرضت لحادث تحطُّم، يوم الجمعة 6 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، بل اتضح كذلك أن القلب البشري سقط على الأرض من يد المسعف خلال فوضى الحادث.

كان القلب البشري يجري نقله من سان دييغو إلى مستشفى كيك في شرق لوس أنجلوس بواسطة مروحية عندما تحطمت الطائرة على سطح المستشفى.

مقطع فيديو درامي لحادث تحطُّم الطائرة على سطح المستشفى أظهر أن الطائرة المسعفة خرجت عن السيطرة بضع ثوانٍ عندما كان الطيار يحاول الهبوط بالطائرة المكونة من 8 مقاعد على سطح مستشفى كيك في بويل هايتس، غير أنها انحرفت وهبطت على حافتها وسقطت على جنبها.

ونجا الأشخاص الثلاثة الذين كانوا على متن المروحية في ذلك الوقت من الحادث، وأصيب الطيار بجروح طفيفة، في حين أسرع الراكبان الآخران بالذهاب، رافضَين تلقي العلاج.

مقطع فيديو بعد الحادث أظهر رجال الإطفاء وهم يستخدمون أدوات هيدروليكية لفتح المروحية المحطمة، لاستعادة القلب، لكن عملية الإنقاذ الدراماتيكية لم تنته عند هذا الحد.

بل شوهد المسعف الذي تسلَّم القلب البشري، وهو يحاول شق طريقه بسرعة داخل المستشفى، لكنه تعثر فوق حطام الحادث؛ مما أدى إلى سقوط القلب على الأرض. لكن رجال الإطفاء ساعدوه في التقاط القلب البشري مرة أخرى من الأرض قبل التوجه إلى المبنى.

على الرغم من تعرُّضه للسقوط، ظل القلب في حالة صالحة للاستعمال وجرت زراعته بنجاح، في نهاية المطاف، داخل جسد المريض، وفقاً لقناة KTLA-TV. وغردت إدارة الإطفاء في لوس أنجلوس حول العملية، قائلة: “لقد استعاد رجال الإطفاء بإدارة الإطفاء في لوس أنجلوس القلب المتبرع به بأمان، وجرى تسليمه إلى طاقم [المستشفى]”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: