آخر الأخبارمشاركات وترجمات

مذيع إسرائيلي يتصل بفندق لبناني ويعرض عليه استضافة يهود.. هكذا رد الموظف 

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل بشكل واسع، الأربعاء 22 مايو/أيار 2024، فيديو يظهر اتصالاً أجراه مذيع إسرائيلي خلال بث مباشر على الهواء مع فندق لبناني في بيروت.

ويظهر الفيديو من داخل ستوديو قناة 12 الإسرائيلية عدداً من المذيعين، فيما بدأ أحد المذيعين وهو يجيد العربية اتصالاً هاتفياً على الهواء مباشرة، فيما أجاب عليه متحدث قال إنه من فندق “سيزار” في بيروت.

قال المذيع الإسرائيلي لموظف الفندق عبر الهاتف “إن هناك 50 ألف إسرائيلي يريدون النزوح بسبب الحرب، فهل هناك مكان للإقامة في الفندق لديكم؟”.

الموظف في الفندق أعاد سؤال المتحدث (المذيع) للتأكد مما سمعه، وحينما أكد المذيع أنه من “دولة إسرائيل”، ردَّ موظف الفندق على الفور: “روحوا على جهنّم”.

https://twitter.com/i/status/1793242879298510854

وتم تداول الفيديو بشكل واسع على مواقع التواصل؛ حيث أشاد كثيرون بموقف موظف الفندق اللبناني وردة فعله.

ومنذ 8 أكتوبر/تشرين الأول 2023 تتبادل فصائل لبنانية وفلسطينية في لبنان مع الجيش الإسرائيلي قصفاً يومياً متقطعاً عبر “الخط الأزرق”؛ أسفر عن وقوع مئات بين قتيل وجريح معظمهم في الجانب اللبناني.

وتقول الفصائل إنها تتضامن مع غزة، التي تتعرض منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول لحرب إسرائيلية خلّفت أكثر من 115 ألفاً بين قتيل وجريح فلسطيني، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط مجاعة ودمار هائل.

وتواصل إسرائيل الحرب على غزة رغم العدد الهائل من الضحايا المدنيين، وكذلك رغم اعتزام المحكمة الجنائية الدولية إصدار مذكرات اعتقال بحق رئيس وزرائها بنيامين نتنياهو ووزير دفاعها يوآف غالانت؛ بتهمة المسؤولية عن “جرائم حرب” و”جرائم ضد الإنسانية”.

كما تتجاهل إسرائيل قراراً من مجلس الأمن الدولي بوقف إطلاق النار فوراً، وأوامر من محكمة العدل الدولية باتخاذ تدابير فورية لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، وتحسين الوضع الإنساني بقطاع غزة المحاصر للعام الـ18 ويعيش فيه نحو 2.3 مليون فلسطيني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى