آخر الأخبارتحليلات و آراء

“فوكس نيوز”: بايدن قضى ربع ولايته الرئاسية في بيت العائلة برحلات كلفت الخزينة ملايين الدولارات

ذكرت قناة فوكس نيوز أن قضاء عطلات الرئيس الأمريكي جو بايدن المنتظمة في مسقط رأسه بولايه ديلاوير كلف دافعي الضرائب أكثر من 11 مليون دولار منذ بداية ولايته كرئيس.

وأفادت القناة، وفقا لحسابات مراسل شبكة CBS السابق مارك نولر، أن بايدن قام بـ 57 رحلة إلى مسقط رأسه بولاية ديلاوير، بلغ إجمالي مدتها 185 يوما. وفي أكتوبر، أوردت شبكة CNN إحصائيات تفيد بأن الرئيس الأمريكي قضى ربع فترة ولايته كرئيس للولايات المتحدة، أو 172 يوما، في مقر عائلته بولاية ديلاوير.

وتتطلب هذه الرحلات، كما تلفت فوكس نيوز، نفقات كبيرة لتمويل التكاليف المرتبطة باستخدام الطائرة الرئاسية، ومروحية البحرية، التي يتنقل بها بايدن، وكذلك تكاليف ضمان أمن رئيس الدولة. وفقا لنولر، في المحصلة، قام الرئيس الأمريكي بـ 101 رحلة جوية بين واشنطن وديلاوير، 71 منها بطائرة هليكوبتر و 30 بالطائرة الرئاسية.

وأشارت “فوكس نيوز” إلى أن مبلغ 11 مليون دولار المذكور أقل مما تم صرفه فعلا لأنه لا يشمل العديد من النفقات الأخرى، مثل تكاليف طائرات الهليكوبتر المرافقة للرئيس، وتكلفة إقامة الموظفين المرافقين.

وأوضحت أن “رحلات بايدن إلى الولاية التي تعود أصوله إليها تتجاوز أحيانا الجدول الزمني المعتاد لعطلات نهاية الأسبوع الرئاسية إذ عادة ما يسافر الرئيس إلى ولاية ديلاوير يوم الخميس، ويعمل الجمعة من منزله، ويبقى هناك خلال عطلة نهاية الأسبوع، ثم يغادر (ديلاوير) صباح الاثنين، وليس مساء الأحد”.

وكان الجمهوريون قد وجهوا انتقادات في السابق لعادة الرئيس بايدن قضاء عطلات نهاية الأسبوع في ولاية ديلاوير، ورد البيت الأبيض، على الانتقادات بأن بايدن يظل رئيسا للولايات المتحدة حيثما كان، ويمكنه العمل من أي مكان.

المصدر: نوفوستي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: