#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
آخر الأخبارصحة وجمال

تجارب برازيلية: نسبة فاعلية لقاح “سينوفاك” الصيني 50.4%

كشفت تجارب طبية برازيلية عن أن نسبة فاعلية لقاح “سينوفاك” الصيني ضد فيروس كورونا لم تتجاوز 50.4%.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” إن التجارب السريرية التي أجراها خبراء في البرازيل كشفت أن لقاح فيروس كورونا الذي طورته شركة “سينوفاك” الصينية فاعل بنسبة 50.4 في المئة.

تأتي أهمية تلك النتائج من أنها كشفت عن نسبة فاعلية للقاح أقل بكثير مقارنة بالبيانات السابقة المعلن عنها، إذ تتجاوز فاعليته بالكاد نسبة 50 المئة اللازمة لحصوله على موافقة الجهات التنظيمية.

ويعد اللقاح الصيني أحد لقاحين اختارتهما حكومة البرازيل، التي تعد واحدة من أكثر دول العالم تضررا بفيروس كورونا.

وتنتج الصين العديد من اللقاحات لفيروس كورونا، أشهرها “كورونا فاك”، الذي طورته شركة “سينوفاك” الصينية، بالإضافة للقاحين تطورهما معاهد مرتبطة بشركة “سينوفارم”.

واللقاح الصيني “كورونافاك” يعمل من خلال استخدام جزيئات فيروسية معطلة لتعريض الجهاز المناعي في الجسم إلى الفيروس بدون حدوث رد فعل خطير.

وأعلن باحثون في معهد “بوتانتان”، الذي أجرى التجارب في البرازيل، الأسبوع الماضي أن اللقاح فعال بنسبة 78 في المئة مع حالات الإصابة بكوفيد-19 “الخفيفة إلى الحادة”.

بيد أنهم كشفوا يوم الثلاثاء أن الحسابات الخاصة لاستخراج هذه النسبة لم تتضمن بيانات عن مجموعة “إصابات خفيفة للغاية” لأشخاص حصلوا على اللقاح ولم يحتاجوا إلى مساعدة سريرية، وقال باحثون إن إدراج هذه البيانات يجعل نسبة الفعالية حاليا 50.4 في المئة.

لكن معهد “بوتانتان” أكد أن اللقاح فاعل بنسبة 78 في المئة للوقاية من الحالات الخفيفة التي تحتاج إلى علاج، وفعال بنسبة مئة في المئة لتجنب خطر انتقال حالات الإصابة المتوسطة إلى الخطيرة، فيما تفاوتت نتائج تجارب لقاح “سينوفاك” في عدد من الدول.

وفي وقت سابق، قال معهد أبحاث برازيلي يشرف على تجارب لقاح “سينوفاك” الصيني في البلاد، إن فاعلية اللقاح تجاوزت 50 في المئة في تجارب المرحلة الأخيرة، لكن استطلاع رأي أظهر أن نصف البرازيليين يبدون رفضهم أخذ اللقاح في الوقت الحالي.

ذكرت ذلك وكالة “رويترز” اليوم الخميس، مشيرة إلى أن حجب المعهد نتائج التجارب وتأخيرها مجددا يثير الشكوك حول الشفافية في التعامل مع هذ الأمر.

ويقوم معهد بوتانتان، بتنفيذ التجارب في البرازيل تحت إشراف حكومة ساو باولو، التي تشرف على المعهد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: