اندلاع حريق أمام مبنى السفارة السويدية في باريس والسفيرة تستنجد (فيديو)

تسببت الاحتجاجات المستمرة لحركة “السترات الصفراء” إلى اندلاع حريق صغير أمام مبنى السفارة السويدية في باريس.

ولجأت السفيرة فيرونيكا واند دانيلسون إلى الجيران لمساعدتها في إخماد الحريق بعد غياب عناصر الشرطة من أمام مبنى السفارة.

وعبرت فيرونيكا واند دانيلسون عن شكرها لجيرانها خلال تغريدة على موقع “تويتر” قالت فيها ” أين الشرطة؟ بفضل جيراني تمكنا من إخماد النيران”.

وشارك خمسون ألف متظاهر في عموم فرنسا، أمس السبت، في الاحتجاجات المتجددة للأسبوع الثامن على التوالي، والتي تقودها حركة “السترات الصفراء” ضد السياسات الاقتصادية للرئيس إيمانويل ماكرون، حسبما ذكرت الداخلية الفرنسية.

وعمد بعض المتظاهرين إلى حرق عدد من الدراجات النارية وسلال المهملات، إلا أن الأضرار وأعمال الشغب بقيت محدودة جدا مقارنة مع الأسابيع السابقة، خاصة مقارنة مع مظاهرة الأول من كانون الأول/ ديسمبر الماضي التي شهدت أعمال عنف لا سابق لها.

تجدر الإشارة بأن الشرطة اعتقلت، يوم الأربعاء الماضي، إيريك درويي، أحد أبرز الوجوه الإعلامية لحراك السترات الصفراء، متهمة إياه بالدعوة لتنظيم مظاهرة غير مرخصة، مما دفع بعض أحزاب المعارضة للتعبير عن استنكارها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى