#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
آخر الأخبارصحة وجمال

“انتبهوا مياه الصنبور تسبب تدميراً للدماغ”.. ولاية تكساس تصدير تحذير للمواطنين بعد وفاة صبي

أصدرت سلطات تكساس بالولايات المتحدة الأمريكية تحذيراً وسط مخاوف بشأن احتواء إمدادات المياه جنوب شرق الولاية على الأميبا الحركية وهي المعروفة بتأثيرها القوي على الدماغ، وذلك بعد وفاة صبيٍ في السادسة من عمره.

حيث فارق الصبي الحياة في المستشفى يوم الثامن من سبتمبر/أيلول 2020 ووفقاً لبيان مجلس مدينة لايك جاكسون، فقد نُقِلَ الصبي إلى المستشفى بسبب الأميبا وبعثت لجنة تكساس لجودة البيئة بتحذيرٍ إلى هيئة مياه برازوسبورت في وقتٍ متأخر من يوم الجمعة 25 سبتمبر/أيلول حول التلوّث المحتمل لإمدادات المياه بعدوى النيجلرية الدجاجية المعروفة باسم الاميبا الحركية، وفق تقرير نشرته صحيفة The Guardian البريطانية 26 سبتمبر/أيلول 2020.

تحذيرات للمواطنين: كما أصدرت اللجنة توجيهاً تحذيرياً للمواطنين بعدم استخدام مياه الصنبور في أيّ شيء، سوى تنظيف المراحيض، داخل لايك جاكسون وفريبورت وأنغليتون وريتشوود وأويستر كريك وكلوت وروزنبرغ.

فيما تعتبر هذه المناطق من الأماكن المزدحمة حيث يسكنها نحو 120 ألف شخص. كما تأثّرت أعمال شركة Dow Chemical في فريبورت، حيث تمتلك 4,200 موظف، وسجون كليمنز وواين سكوت، التي تضم 2,345 نزيلاً و655 موظفاً.

في حين سيظل التوجيه قائماً حتى تنتهي هيئة برازوسبورت من تنظيف المياه بالكامل وإجراء اختبارات على عينات المياه تُظهر أنّها باتت آمنةً للاستخدام. وأوضحت الهيئة في بيانها إنّه ليس من الواضح بعد كم ستستغرق من الوقت قبل أن تعود مياه الصنبور آمنةً للاستخدام.

يذكر أن مصدر مياه هيئة مياه برازوسبورت هو نهر برازوس.

عدوى الأميبا الحركية: أما عن النيجلرية الدجاجية، فهي عبارةٌ عن أميبا مجهرية يشيع وجودها عادةً في المياه العذبة والتربة الدافئة، وفقاً للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض واتقائها. وتُصيب الناس عادةً حين تدخل المياه المُلوّثة إلى الجسم عبر الأنف، حيث تنتقل منه إلى الدماغ ويُمكنها أن تُسبّب مرضاً نادراً منهكاً يُدعى التهاب السحايا والدماغ الأميبي الأولي (داء النيجلريّة).

في حين تكون الإصابة مميتةً عادةً، وتحدث حين يسبح الناس أو يغطسون في أماكن المياه العذبة الدافئة، مثل البحيرات والأنهار. وفي حالاتٍ نادرة للغاية يُمكن الإصابة بالنيجلريّة حين تدخل الأنف مياهٌ من مصادر مياه ملوّثة أخرى، مثل مياه حمامات السباحة غير المعالجة جيّداً بالكلور، أو مياه الصنبور الساخنة والمُلوّثة.

كما أنه من النادر تلوّث أنظمة المياه العامة المُعالجة في الولايات المتحدة بالميكروبات، ولكنّه حدث من قبل. فوفقاً للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض واتقائها، وقعت أولى حالات الوفاة بسبب النيجلرية الدجاجية الموجودة في مياه الصنبور -من أنظمة مياه الشرب الأمريكية المُعالجة- داخل جنوب لويزيانا عامي 2011 و2013.

كما عُثِرَ على الميكروب أيضاً عام 2003 داخل نظام مياه الشرب غير المعالجة العامة بالطاقة الحرارية الجوفية في أريزونا، إلى جانب إمدادات مياه الشرب المطهرة العامة داخل أستراليا في السبعينيات والثمانينيات وداخل باكستان عام 2008.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: