الإعلانات
آخر الأخبارأخبار منوعة

امرأة تستنجد بالطوارئ الأمريكية فيتم اعتقالها

اتصلت امرأة ثلاثينية برقم الطوارئ الأمريكية “911”، لتقوم الشرطة الأمريكية باعتقالها، بسبب غرض اتصالها “الغريب”.

ونشرت صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية تفاصيل تلك القضية، التي وصفتها بـ”الأغرب” على الإطلاق.

وقالت الصحيفة الأمريكية: “فوجئ مسؤولو الطوارئ الأمريكية باتصال من امرأة في ولاية أوهايو تدعى سيلوني خيتربال، يوم 13 فبراير، وهي منهارة بسبب قطع أهلها خدمات الهاتف المحمول عنها”.

​وأوضح التقرير أن خريتبال، 36 عاما، اتهمت أهلها بتعمد قطع خدمات الهاتف المحمول عنها وطالبت الطوارئ بإعادة تلك الخدمات إليها.

ولكن مسؤولو الطوارئ وضحوا لها أن ذلك ليس من اختصاصهم، وأن عليها أن تتصل برقم الطوارئ 911، فقط في حالة الطوارئ.

ورغم ذلك ظلت المرأة الثلاثينية تتصل مرارا وتكرارا برقم الطوارئ، وعندما قال لها مسؤول الطوارئ إن عليها أن تكف عن الاتصال بهم، انفجرت غاضبة في وجهه، وقالت إنها سترفع دعوى قضائية ضده. لكن  إدارة الطوارئ الأمريكية قررت تصعيد الأمر، وتوجيه اتهام إلى المرأة بتعطيل خدمات الشرطة.

​وألقت شرطة مقاطعة ماسيلون القبض على السيدة، ووجهت لها اتهاما يشكل جناية من الدرجة الرابعة، وأفرج عنها بكفالة 2500 دولار أمريكي.

ولم تعين خريتبال حتى الآن محاميا للدفاع عنها أمام المحكمة، التي ستخضع لها، وقد تواجه أحكاما بالسجن أو الغرامة.

وتعمل خريتبال وكيلة عقارية ومصممة مكياج وتصفيف شعر، فيما يعمل والدها طبيب أمراض جهاز هضمي ووالدتها طبيبة أسنان.

ورفض والديها تقديم تفسيرات حول سر قطعهما خدمات الهاتف المحمول عن ابنتهما.

الإعلانات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات