الإعلانات
آخر الأخبارأخبار عالمية

الحرس الثوري الإيراني يكشف عن صيده لهدف أمريكي ثمين

قال قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، العميد حاجي زادة، إن صيدنا لطائرة “غلوبال هوك” الأمريكية المسيرة، أكمل مجموعة الطائرات المسيرة التي أسقطتها إيران.

وأفادت وكالة “تسنيم”، فجر اليوم، الجمعة، بأن حاجي زادة أكد على أن بلاده لقد توصلت إلى جميع الأكواد والترددات لهذه الطائرة، أي يمكن رصدها من مسافة آلاف الكيلومترات وتعطيلها.

وأوضحت الوكالة أنه وللمرة الأولى في إيران تم عرض صور حطام الطائرة الأمريكية المسيرة المتطورة للغاية، والتي انتهكت الأجواء الإيرانية، وتم اسقاطها بصاروخ من منظومة “سوم خرداد”، أطلقته القوة الجوفضائية للحرس الثوري الإيراني، في يونيو/حزيران 2019.

وقال زادة:

هذه الطائرة المسيرة تعتبر أكبر طائرة للتجسس دون طيار، وتمتاز بميزات فريدة، ونظرا لقدرتها على التحليق على ارتفاع شاهق جدا، فإنها قادرة على التحليق دون قيود ودون أن تؤثر على مسارات الطيران، حيث يمكنها الإقلاع من أمريكا وتهبط في الخليج. ولكونها كبيرة جدا، فقد تم نصب مختلف أنواع معدات التجسس داخلها.

وأكد قائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري أن هذه الطائرة المسيرة، ثمينة للغاية “ولكن ينبغي للأمريكيين أن يشطبوا عليها بالأحمر، بشأن فاعليتها تجاه بلاده، لأنهم تعرفوا على جميع أكوادها وتردداتها، بل ورصدها ليس من مسافة مائة كيلومتر، بل من طهران بالذات، قادرون على تعطيلها على مسافة عدة آلاف الكيلومترات.

الإعلانات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات