آخر الأخبارمشاركات وترجمات

“إف بي آي” يتهم “هاكرز” من كوريا الشمالية بسرقة 100 مليون دولار من العملات المشفرة

أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي “إف بي آي”، اليوم الثلاثاء، أن جهات مرتبطة بكوريا الشمالية، كانت وراء سرقة 100 مليون دولار من العملات المشفرة، خلال العام الماضي.

وأشارت “إف بي آي” إلى أنها قادرة على التأكيد على أن “لازاروس” و”APT38″، وهما مجموعتا قرصنة مرتبطتان ببيونغ يانغ، مسؤولتان عن الهجوم على منصة “هارموني بريدج” للعملات المشفرة في عام 2022، وفقا لشبكة “سي إن بي سي” الأمريكية.

وأضاف مكتب التحقيقات الفيدرالي أيضا أن الجهات الفاعلة الإلكترونية في كوريا الشمالية، استخدمت هذا الشهر بروتوكول “ريل غن” لغسل ما يزيد عن 60 مليون دولار من رمز “الإيثريوم” المسروق، خلال السرقة التي قاموا بها في يونيو/ حزيران 2022.

و”ريل غن” هو نظام مصمم للمساعدة في الحفاظ على سرية هوية الأشخاص، الذين يقومون بنقل العملة المشفرة.

وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي إن جزءا من “الإيثريوم” المسروق تم إرساله إلى العديد من مزودي خدمات الأصول الافتراضية، وتحويله إلى عملة “البيتكوين”.

وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي “إف بي آي” إنه يواصل “تحديد وتعطيل سرقة كوريا الشمالية وغسيل العملة الافتراضية، والتي تستخدم لدعم برامج الصواريخ الباليستية وأسلحة الدمار الشامل لكوريا الشمالية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى