#logo { margin-top: 10px !important; margin-bottom: 10px !important; }
إقتصاد

إثر القبض على رئيسها.. انهيار حاد لأسهم شركة جهينة في بورصة مصر

هبطت أسهم شركة جهينة للصناعات الغذائية بالبورصة المصرية 17%ٌ في الدقيقة الأولى من تداولات اليوم، ثم قلصت خسائرها إلى 10.85%.

يأتي ذلك بعد أن قالت شركة جهينة، صباح اليوم الأحد ،إنه جرى التحفظ على سيف الدين صفوان ثابت الرئيس التنفيذي للشركة ونائب رئيس مجلس الإدارة على ذمة تحقيقات.

وأضافت جهينة، أكبر منتج للألبان والعصائر المعبأة في مصر، في بيان للبورصة أنه لم “يرد إلى الشركة أية معلومات عن أسباب التحفظ”.

كانت سلطات الأمن المصرية ألقت القبض على صفوان ثابت رئيس مجلس الإدارة السابق لجهينة أوائل ديسمبر/كانون الأول 2020 على ذمة تحقيقات. أعقبت ذلك استقالته من الشركة في يناير/كانون الثاني 2021 وتعيين سيف رئيسا تنفيذيا.

وقال بيان الشركة اليوم إن حبس صفوان ثابت احتياطيا إنما هو “على ذمة تحقيقات تخص أمورا شخصية لا دخل للشركة بها”.

غير أن السلطات الأمنية المصرية قالت إن القبض على صفوان ثابت في أوائل ديسمبر/كانون الأول على ذمة تحقيقات دعم وتمويل جماعة الإخوان الإرهابية.

وبعد القبض على صفوان ثابت، عيَّنت جهينة ابنه سيف قائما بأعمال رئيس مجلس إدارة الشركة. وعينت في وقت لاحق محمد الدغيم رئيسا غير تنفيذي لمجلس الإدارة.

كانت لجنة قضائية شكلتها الحكومة أصدرت قرارا في 2015 بالتحفظ على أموال وممتلكات صفوان ثابت بسبب صلات له بجماعة الإخوان المسلمين المحظورة في مصر.

وكان نتائج التحقيقات التي أجريت مع محمود عزت القائم بأعمال مرشد الإخوان قد كشف عن الكثير من الغموض حول الأسرار المالية لتنظيم الإخوان.

وفي أغسطس/آب الماضي، نجحت الداخلية المصرية، في القبض على عزت، شرقي القاهرة، بعد 7 سنوات من القبض على محمد بديع المرشد السابق للجماعة في أغسطس/آب 2013.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: