الإعلانات
غير مصنف

أوغلو من ليبيا: سنجري تحقيقا مشتركا بشأن وصول شحنات الأسلحة التركية

 

أعلن وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أن بلاده ستحقق مع الجانب الليبي بشكل مشترك حول السفن التركية التي أعلنت السلطات الليبية العثور عليها محملة بالأسلحة عند وصولها لبلاد.

وقال تشاووش أوغلو، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الليبي، محمد الطاهر سيالة، في طرابلس: “لم تكن هناك سفن محملة بالأسلحة، ولكن سفينتين محملتان ببعض المسدسات والبنادق”، موضحا أن المراسلات الرسمية كانت تفيد بأن السفينتين محملتان بـ “مواد بناء”.

وتابع الوزير التركي “نحن حساسون تجاه هذا الموضوع، ونتخذ إجراءات صارمة بهذا الشأن، وسنسير تحقيقا مشتركا فيه، وسنحاسب من تورط بهذه الأعمال”.

ووصل وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إلى ليبيا اليوم السبت، لمناقشة إلغاء التأشيرة وعودة الشركات التركية إلى طرابلس.

يأتي ذلك عقب أربعة أيام من ضبط السلطات الوطنية الليبية، في ميناء الخمس، غرب ليبيا، شحنتي أسلحة ضخمتين وذخائر قادمة من الجمهورية التركية.

وقالت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، إن “عدد الذخائر الواردة في هاتين الشحنتين بلغ 4.2 مليون رصاصة، بما يكفي لقتل قرابة 80% من الشعب الليبي، إضافة إلى آلاف المسدسات والبنادق ولوازمها بما فيها تلك القابلة إلى التحوير بكواتم صوت لتنفيذ الاغتيالات”.

الإعلانات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات