“أنصار الله” تعلن استعادتها مواقع شرق الجوف

أعلنت جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، اليوم الخميس، السيطرة على مواقع للجيش اليمني، المدعوم من التحالف العربي بقيادة السعودية، في محافظة الجوف الحدودية مع السعودية.

وأفادت وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” التي تديرها “أنصار الله”، بأن مقاتلي الجماعة والقوات الموالية لها نفذت عملية وصفتها بالنوعية على مواقع للجيش في منطقة الخليفين بمديرية خب والشعف شرق الجوف، انتهت بالسيطرة على عدد منها.

وأضافت الوكالة أن قوات الجيش حاولت الزحف واستعادة ما خسرتها من مواقع، إلا أن مقاتلي “أنصار الله” والعسكريين الموالين لهم، تصدوا لها.

في سياق متصل، ذكرت “سبأ” أن وحدة الهندسة في “أنصار الله” أعطبت مدرعة للجيش بعبوة ناسفة في منطقة العقبة بمديرية خب والشعف، وسقط طاقمها بين قتيل وجريح.

وأشارت إلى إعطاب مقاتلي “أنصار الله” آليتين في جبهتي الخليفين وصبرين في ذات المديرية، ومصرع طاقمهما وأسر جندي خلال العمليتين.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا عربيا في اليمن ينفذ، منذ 26 آذار/ مارس 2015، عمليات لدعم قوات الجيش الموالية للرئيس هادي لاستعادة مناطق سيطرت عليها جماعة “أنصار الله” في كانون الثاني/ يناير من العام ذاته.

وبفعل العمليات العسكرية المتواصلة، يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ قتل وجرح الآلاف بحسب الأمم المتحدة، كما يحتاج 22 مليون شخص، أي نحو 75 بالمئة من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية، بما في ذلك 8.4 مليون شخص لا يعرفون من أين يحصلون على وجبتهم القادمة.

وتوصل الطرفان الحكومة اليمنية والحوثي في كانون الأول/ ديسمبر الماضي لجملة من الاتفاقات شملت وقف إطلاق للنار في محافظة الحديدة غربي البلاد وتيسير إدخال المساعدات لملايين اليمنيين. ويتبادل الطرفان بشكل متكرر الاتهامات بانتهاك الاتفاق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى